مركز احياء التراث ينظم احتفالية بعيد المعلم

قام مركز احياء التراث العلمي العربي/ جامعة بغداد يوم الاثنين الموافق 1/3/2021 احتفاليه بمناسبه عيد المعلم وعلى الرغم من الظروف التي يمر بها بلدنا بسبب جائحه كورونا الا اننا آلينا على ‏انفسنا ان تمر هذه المناسبه دون ان نحتفل بها لأهميه هذه المناسبه كونها تخص قيمه انسانيه وعلميه واجتماعيه استمدت تلك الاهميه من قيمه العلم نفسه الذي وردت لفظته صريحهً 80 مره في ‏القرآن الكريم و779 وردت اشتقاقات من كلمه العلم ناهيك عن اهميه العلم في تطور الحضارات وازدهارها ( قف للمعلم وفه التبجيلا كاد العلم ان يكون رسولا ) وهذا يؤكد على اهمية ودور المعلم ‏الكبير لنقل العلم والمعرفة وهو الذي يربي الاجيال لتكون مؤهلة لقيادة المستقبل فلكم منا الثناء والتقدير والحب والاحترام ثم اضاف الدكتور مازن يجب علينا ان نتباها في هذه المهنة الشريفة فلهم كل ‏التكريم فمنهم تعلمنا ووصلنا الى النجاح رغم المستحيل ومنهم تعلمنا ايضاً ان الافكار الملهمة تحتاج الى من يغرسها في عقولنا فلك الشكر ولك الثناء بما قدمت ثم اضاف ايضا الدكتور علي حداد ان ‏المعلم نور ساطع في سماء العلم وهو القدوة والمثل الاعلى لكل من يطلبه فهو يعلم الاخلاق والقيم السامية وينقلهم من الظلام الى النور ويفتح افاق تفكيرهم ويوجههم نحو الصحيح ويبذل قصارى ‏جهده ليكون مثالاً حسناً لايصال رسالته على اكمل وجه لذلك يستحق منا الفخر والاعتزاز والتقدير ثم اختتم الحفل بقول الشاعر احمد شوقي قم للمعلم وفه التبجيلا كاد المعلم ان يكون رسولا ، اعلمت ‏اشرف او اجل من الذي ، يبني وينشىء انفساً وعقولا ، سبحانك اللهم خير معلم ، علمت بالقلم القرون الاولى…

 

مركز احياء التراث العلمي العربي مركز يعنى بالتراث العربي

Leave A Reply