مركز احياء التراث ينظم ورشة عمل ‏بعنوان (مرصد المرأة الوطني للتشريعات)

‏ بالرغم من الظروف التي يمر بها بلدنا العزيز من تفشي جائحة فيروس كورنا ومن اجل اكمال عجلة المسيرة العلمية دون توقف نظم مركزنا مركز احياء التراث العلمي العربي وبالتعاون مع مركز ‏دراسات المرأة في جامعة بغداد وباشراف مدير مركز احياء التراث الاستاذ الدكتور رياض سعيد لطيف ورشة عمل يوم الخميس الموافق 8/4/2021 بعنوان (مرصد المرأة الوطني للتشريعات) في قاعة الأستاذة نبيلة ‏عبد المنعم في مركزنا ،على خلفية اليوم العالمي للمرأة ‏القت المحاضرة الاولى أ.م.د.ميسون علي عبد الهادي رئيس قسم بحوث السياسات والتشريعات متحدثة عن الضرورة الحتمية لإيجاد آلية تتولى رصد ومراقبة القوانين وما إذا كانت مستجيبة ‏للاتفاقيات الدولية التي صادق عليها و تراعي وتأخذ بعين الاعتبار احتياجات النساء والرجال, وترصد أوجه اللامساواه في القوانين النافذة ومشاريع القوانين قبل القراءة النهائية لها وبما يساعد ‏البرلمان في تعديلها وإعادة النظر بها، وحتى يحقق المرصد المقترح الهدف منه تم إطلاقه بالتعاون مع مجلس النواب (تجمع البرلمانيات )بوصفه الجهاز التشريعي المسؤول عن تشريع القوانين أو ‏تعديلها ، وتم ذلك في يوم المرأة العالمي المصادف 8/3/2021 وتحت قمة البرلمان العراقي وبحضور السيد رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح والدكتور محمد الحلبوسي والسيدة (جينين ‏بلاسخارت) رئيس بعثة الأمم المتحدة في العراق ومعالي وزير التعليم العالي الاستاذ الدكتور نبيل كاظم عبد الصاحب المحترم والسيد رئيس جامعة بغداد الأستاذ الدكتور منير السعدي المحترم ‏ومديرة المركز الأستاذ المساعد الدكتورة عذراء إسماعيل زيدان ورؤساء أقسام مركزنا وباحثيه وعدد من السادة النواب والوزراء والمستشارين .‏
يتولى الإشراف على المرصد مركز دراسات المرأة في جامعة بغداد بأقسامه وضمن مهام وحدة النوع الاجتماعي كونه المركز البحثي الأول على صعيد الجامعات العراقية بشكل عام وجامعة بغداد ‏بشكل خاص الذي يعنى ببحوث وقضايا المرأة وبالتعاون مع تجمع البرلمانيات في مجلس النواب العراقي وضمن مبادرة حماية المرأة العراقية والحفاظ على حقوقها ووفقا لما نص عليه دستور ‏جمهورية العراق لسنه 2005 النافذ ويعد هذا المرصد الانطلاقة الأولى لمجموعة مراصد أخرى يتولى أطلاقه مركز دراسات المرأة مستقبلا .والمحاضرة الثانية القتها الاستاذ المساعد الدكتورة عبير ‏نجم الخالدي رئيس قسم بحوث المجتمع الدولي مركز دراسات المرأة.‏
متحدثة عن العديد من التحديات التي واجهت المرأة في القانون العراقي والتي بحاجة إلى أن يكون المشروع أكثر جرأة في ‏معالجتها ،فبالرغم من كفالة الدستور العراقي بمنع كافة أشكال العنف ‏والتعسف في الأسرة والمجتمع إلا إن القانون مازال ‏بحاجة إلى مرصد خاص بالتشريعات لحماية المرأة من كل أشكال العنف وفق دراسة علمية وقانونية .‏
واضافت الخالدي أن الهدف من إنشاء مرصد المرأة الوطني للتشريعات بناء منظومة معرفية موحدة رصينة للإحصائيات ‏العلمية الخاصة بشؤون المرأة العراقية مما يساعد على مراقبة مشروعات ‏القوانين المعروضة أمام مجلس النواب العراقي ، ‏والذي يتم من خلاله ما يلي :‏
الرصد والوقوف على النصوص القانونية التي تحتاج تغيير أو تعديل بما يلائم متطلبات وواقع احتياجات المرأة.‏
التغذية الإلكترونية لكافة الجهات الرسمية والدولية المعنية بقضايا المرأة العراقية.‏
قياس معدلات تنفيذ التشريعات والقوانين المحلية والإقليمية والاتفاقيات الدولية بما يعزز مكانة المرأة العراقية.‏
ثم ذكرت أهمية المرصد من خلال إيجاز عدد منها :‏
القيام بدراسة وتطوير قاعدة البيانات الخاصة بالتشريعات العراقية والتي تعنى بقضايا المرأة العراقية والعمل على ‏تطويرها.‏
البحث عن الاتفاقيات الدولية المصادق عليها من قبل العراق والتي لم تدخل حيز التنفيذ والعمل على تفعيلها.‏
إصدار تقرير سنوي موحد بعد جمع المعلومات والبيانات من الوزارات والمؤسسات الرسمية والمنظمات الدولية المعتمدة ‏يعكس رصد احتياجات المرأة العراقية.‏
وبعد بيان الهدف من المرصد وأهمية بينت ‏
وفي الختام شكر مدير المركز الدكتوررياض سعيد المحاضرتان بتقديم شهادة تقديرية شهادة تقديرية ومتمنياً لهاما دوام الموفقية والنجاح الدائم خدمة لجامعتنا العريقية وعراقنا الحبيب …
مركز احياء التراث العلمي العربي مركز يعنى بالتراث العربي

Leave A Reply