تدريسية من مركزنا تنشر مقالاً في صحيفة


نشرث الدكتورة خمائل شاكر الجمالي رئيس قسم توثيق بغداد في مركز احياء التراث العلمي ‏العربي / جامعة بغداد في صحيفة بغداديون مقالاً بعنوان ‏‏(ظاهرة التنمر الإلكتروني عند المراهقين )‏ ‏ التنمّر الالكتروني هو استغلال الإنترنت والتقنيات المتعلقة به بهدف إيذاء أشخاص آخرين بطريقة متعمّدة ومتكرّرة وعدائية، نظرًا لأنّ هذه الوسيلة أصبحت شائعة في المجتمع خاصة بين فئة الشباب، فقد وضعت تشريعات وحملات توعوية لمكافحتها.
ومن أسباب انتشار التنمر عند المراهقين هي:
1- طبيعة الشخص المراهق التي تميل عادةً لحب الإثارة وتجربة الأشياء الجديدة، حيث يمنحه التنمّر الالكتروني مساحة سهلة وواسعة لذلك.
2- رغبة المراهق بإثبات نفسهِ أمام الآخرين، وبأنّه قد تخطّى مرحلة الطفولة وأصبح شخصاً ناضجاً، وذلك من خلال ترسيخ شعور السيطرة لديه كأن يُحاول السيطرة على مشاعر الآخرين، وإدخال الخوف والرعب في قلوبهم.
3- رغبة المراهق بجذب الانتباه إليهِ، وأن يكون مصدرًا للإثارة، والتنمر الالكتروني يُساعده في الوصول إلى غايتهِ هذه.ِ
ويتسبب التنمّر الالكتروني في اكتئاب الشخص المتنمّر عليه في حال لم يتلقى المساعدة الفورية ، ايضاً يعاني الضحية بوجود صعوبة الثقة بالآخرين والنظر إليهم بعين الشك والخوف وافتقاد الشعور بالأمان، و يلجأ الشخص الذي تعرّض للتنمّر إلى الانعزال خصوصًا صغار السن والمراهقين ، ويتعرض ايضاً للعديد من الأمراض الجسديّة والنفسية مع الإصابة باضطراب في الأكل والنوم، قد يؤدي ذلك إلى امتناع الأشخاص عن التحدث أو محاولة التعامل مع المشكلة. مما يؤدي إلى وصول الحالة بالشخص المتنمّر عليه إلى مرحلة يظن فيها أن إنهاء حياته هو السبيل الوحيد للخلاص من التنمّر الالكتروني حيثُ سُجلت الكثير من الحالات التي قام فيها أشخاص متنمّر عليهم بالانتحار
.‏

RashcAuthor posts

مركز احياء التراث العلمي العربي مركز يعنى بالتراث العربي

No comment

اترك تعليقاً